مسؤول إسرائيلي: هذه رسالة تل أبيب لحماس حول تبادل الأسرى

  • الخميس 28 يونيو 2018 12:45 ص

مسؤول إسرائيلي: هذه رسالة تل أبيب لحماس حول تبادل الأسرى

كشف باراك رافيد المراسل السياسي لـ"القناة الإسرائيلية العاشرة"، الأربعاء، أن إسرائيل أوصلت رسالة إلى حركة حماس مفادها أنها "معنية بإبرام صفقة تبادل سريعة، يطلق بموجبها سراح الأسرى الإسرائيليين في قطاع غزة، في ظل المساعي الجارية لتحسين الوضع المعيشي في القطاع".


وقال في تقرير ترجمته "عربي21" إنه "تم إرسال الرسالة الإسرائيلية إلى قيادة حماس عبر وسطاء دوليين"، ناقلا عن مسؤول إسرائيلي كبير مطلع على هذه الرسائل أنه "لم تكن هناك شروط مسبقة لإجراء مفاوضات التبادل، وأن إسرائيل لن تطلق سراح أي من الأسرى الفلسطينيين ممن أدينوا بقتل يهود، وتصفهم بأن أيديهم ملطخة بدماء اليهود".

 

وتوكد كتائب القسام الجناح العسكري لحركة حماس مرارا على لسان ناطقها أبو عبيدة أن الحديث عن أي صفقة جديدة للتبادل لن يتم البحث فيه قبل إفراج الإحتلال عن كافة الأسرى الذين شملتهم صفقة التبادل مع الجندي شاليط .
 

وأكد رافيد أن "هذه محاولة للتسريع بإبرام صفقة التبادل مع حماس، لأن الاتصالات الثنائية بين إسرائيل وحماس عبر أطراف أخرى حول هذه الصفقة ما زالت عالقة منذ زمن طويل، دون أن تحقق اختراقا جديا، لكن الجهود الحاصلة في الآونة الأخيرة تتميز بأنها تتزامن مع محاولة تخفيف الحصار المفروض على غزة، ولذلك أرسلت إسرائيل إلى حماس عدة رسائل من خلال بعض الأطراف الدولية أبدت فيها استعدادها الجدي لإبرام صفقة تبادل سريعة".


وأشار المسؤول الإسرائيلي إلى أن "إسرائيل تريد إبرام صفقة التبادل الجديدة مرة واحدة بدون مراحل، بعكس ما كان عليه الوضع إبان صفقة التبادل مع الجندي جلعاد شاليط التي تضمنت مرحلة استباقية للتأكيد على أنه حي يرزق".


وبين أن "إسرائيل أوضحت لحماس في الرسائل غير المباشرة أنه لن يكون هناك شروط مسبقة للشروع في هذه المفاوضات، ومنها إطلاق سراح 46 أسيرا فلسطينيا من أسرى صفقة التبادل السابقة، واعتقلتهم السلطات الإسرائيلية في الأشهر الأخيرة".


وبحسب الشروط الإسرائيلية فإنه "لن يتم إطلاق سراح أسرى فلسطينيين قتلوا يهودا، ولن يتم خلال هذه الصفقة وقف لإطلاق النار لمدة زمنية طويلة، أو تغير نوعي في التسهيلات المقدمة إلى غزة، طالما أن قضية الأسرى والمفقودين الإسرائيليين لم تجد طريقها النهائي للحل".


وأوضح التقرير أن "إسرائيل طلبت من هذه الأطراف الدولية أن توضح لحماس بأنها جادة في خطوطها الحمراء، وعلى حماس أن تبدي جدية والدخول أسرع ما يمكن في هذه المفاوضات مع المسؤول عن ملف صفقة التبادل في الجانب الإسرائيلي يارون بلوم وأفراد طاقمه".
 

ونقلت القناة العاشرة عن أوساط صحفية عربية قولها إن "حماس أبدت استعدادا لإبرام صفقة تبادل بوساطة مصرية تضمن مصر بموجبها تحسين الوضع المعيشي في القطاع، لكن حماس ترى أن القيادة المصرية لم تعثر حتى الآن على حلول جوهرية للمشاكل التي يشهدها المشهد الفلسطيني، مثل موضوع المصالحة المتأزمة، ووقف العقوبات التي يفرضها الرئيس محمود عباس على قطاع غزة، ومعاناة الكهرباء، وعناصر حماس المفقودين داخل مصر منذ عدة أعوام".


وختم المسؤول الإسرائيلي بالقول إنه رغم كل ذلك، فإن "حماس أبدت جاهزيتها لإبرام صفقة شاملة كاملة تتضمن إطلاق سراح الإسرائيليين الأسرى من جهة، ومن جهة أخرى إقامة ميناء ومطار في قطاع غزة".

 

المصدر عربي21

https://arabi21.com/story
/1104567/%D9%85%D8%B3%D8%A4%D9%88%D9%84-%D8%A5%D8%B3%D8%B1%D8%A7%D8%A6%D9%8A%D9%84%D9%8A-%D9%87%D8%B0%D9%87-%D8%B1%D8%B3%D8%A7%D9%84%D8%A9-%D8%AA%D9%84-%D8%A3%D8%A8%D9%8A%D8%A8-%D9%84%D8%AD%D9%85%D8%A7%D8%B3-%D8%AD%D9%88%D9%84-%D8%AA%D8%A8%D8%A7%D8%AF%D9%84-%D8%A7%D9%84%D8%A3%D8%B3%D8%B1%D9%89